MSP Roadmap, MSPglobal

تخطيط الحيز البحري يصبح عالمياً: لجنة علوم المحيطات والمفوضية الأوروبية يضعان مبادئ توجيهية دولية جديدة

أعلنت اللجنة الدولية الحكومية لعلوم المحيطات التابعة لليونيسكو والمفوضية الأوروبية عن مبادرة عالمية لتخطيط الحيز البحري وهي مبادرة مشتركة جديدة لتعزيز تخطيط الحيز البحري عبر الحدود.

ويعد تخطيط الأنشطة البشرية في البحر حتى تجري في أمان وبشكل مستدام شرطاً مسبقاً للحوكمة الرشيدة للمحيطات. وهذا ما يتطلب مستوى عالياً من التنسيق، ليس فقط داخل نفس البلد بل حتى عبر الحدود أيضاً. ولهذا السبب ما فتئت لجنة علوم المحيطات والمديرية العامة للشؤون البحرية ومصائد الأسماك التابعة للمفوضية الأوروبية تعملان، منذ عام 2017 جنباً إلى جنب لتطوير تخطيط الحيز البحري العابر للحدود.

وفي إطار إجراءات متابعة خريطة الطريق المشتركة لتسريع عمليات تخطيط الحيز البحري على نطاق عالمي، أعلنا في هذا الشهر عن المبادرة العالمية لتخطيط الحيز البحري.

وبحلول عام 2030، من المتوقع أن تفضي نتائج المبادرة العالمية لتخطيط الحيز البحري، بالإضافة إلى الإجراءات التسعة الأخرى لخريطة الطريق المشتركة، إلى زيادة مساحة المياه الإقليمية التي تستفيد من نظام تخطيط الحيز البحري المنفذ بفعالية بثلاثة أضعاف.

جهة الاتصال:
  MSPglobal.comm@unesco.org

معلومات المشروع

العنوان: دعم توجيهات تخطيط الحيز البحري المقبولة دولياً
المدة الزمنية: من 1/11/2018 إلى 31/10/2021 (36 شهراً)
مساهمة المفوضية الأوروبية: 1400000 يورو
التكلفة الإجمالية: 1750000 يورو
الشركاء: المديرية العامة للشؤون البحرية ومصائد الأسماك ولجنة علوم المحيطات